مباراة للنسيان الوحدة يفرط في فرصة إعتلاء الصدارة بخسارة مفاجئة أمام الظفرة.

2018-10-20 11:28:07

فشل الوحدة في إغتنام فرصة إعتلاء صدارة جدول الترتيب بعدما تلقى خسارة مفاجئة على يد ضيفه الظفرة بنتيجة 2-4، في المباراة التي أقيمت مساء اليوم على إستاد بني ياس بالشامخة في إطار مباريات الجولة السادسة من بطولة دوري الخليج العربي، بهذه النتيجة تجمد رصيد الوحدة عند النقطة 12 في المركز الثالث، فيما إرتفع رصيد الظفرة إلى النقطة السادسة في المركز الثاني عش

تفاصيل اللقاء: 

بداية سريعة للمباراة حيث تمكن الفريق الضيف من مباغتة الوحدة بهدف مبكر عند الدقيقة السادسة برأسية عن طريق اللاعب سهيل المنصوري بعد عرضية من الجهه اليمنى من اللاعب خالد باوزير، حاول الوحدة الدخول في المبارة بعد صدمة الهدف المبكر وفي الدقيقة التاسعة كاد ناصر عبد الهادي أن يعادل النتيجة بتسديده قوية من خارج منطقة الجزاء مرت بجوار القائم الأيمن لحارس المرمى، وفي الدقيقة 12 ومن هجمة مرتده سريعة تمكن الظفرة من مضاعفة النتيجة عن طريق اللاعب ديجو ريجوناتو بعد تمريرة بينيه من اللاعب رومولو دوس سانتوس، إستمرت محاولات الوحدة من أجل إدراك الهدف الأول، حتى تمكن ناصر عبد الهادي في الدقيقة 16 من تسجيل هدف جميل من تسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء قبل أن يتدخل حكم الڤيديو ويلغي الهدف بداعي وجود مخالفة من منتصف الملعب على اللاعب سلطان الغافري، وفي الدقيقة 23 عاد الظفرة ليسجل هدفاً ثالثاً عن طريق اللاعب سهيل المنصوري بعدما تلقى كرة طولية من اللاعب رومولو دوس سانتوس، وكاد تيجالي أن يسجل في الدقيقة 36 بعدما تلقى كرة داخل منطقة الجزاء وضعها بغرابة شديدة خارج المرمى، وقبل نهاية الشوط الأول إستطاع مراد باتنا أن يقليص الفارق بتسجيل الهدف الأول في الدقيقة 41 بعد تمريرة عرضية من خالد إبراهيم حولها داخل شباك حارس المرمى خالد سيف، وكاد ليوناردو دا سيلڤا أن يسجل الهدف الثاني في الدقيق الثانية من الوقت محتسب بدلاً من الضائع بعدما تلقى تمريرة من تيجالي ليراوغ الحارس ولكن الكرة طالت إلى خارج الملعب، لينتهي الشوط الأول بتقدم الظفرة بنتيجة 1-3. 

مع بداية الشوط الثاني دخل الوحدة محاولاً العودة فى النتيجة، وفي الدقيقة 48 سدد خليل إبراهيم كرة قوية من خارج منطقة الجزاء مرت بجوار القائم الأيمن لحارس المرمى، وتمكن الظفرة من إحراز هدف رابع بعد عرضية من الجهه اليسرى من اللاعب ديجو ريجوناتو حولها حمدان الكمالي بالخطأ فى مرماه لتزداد المباراة صعوبة على لاعبي الوحدة، إستمرت محاولات الوحدة لكن إفتقد الأداء للفاعلية الهجومية على مرمى الظفرة، مع إعتماد الفريق الضيف على الهجمات المرتدة التي شكلت الكثير من الخطورة على مرمى الوحدة، إنتهى الوقت الأصلي للشوط الثاني وأعلن الحكم الرابع عن 5 دقائق كوقت محتسباً بدلاً من الضائع، وفى الدقيقة 90 +2 تمكن تيجالي من تسجيل الهدف الثاني بعدما إستغل كرة إرتدت من دفاعات الظفرة داخل منطقة الجزاء ليسكنها الشباك، وكاد خليل إبراهيم أن يسجل في الدقيقة 90 +5 ولكن كرته مرت بجوار القائم الأيس لحارس المرمى، لتنتهي المباراة بخسارة مفاجئة للوحدة بنتيجة 2-4. 

 

معرض الصور و الفيديوهات

1
2020-04-14 13:07:34
2
2020-04-14 13:07:43
3
2020-04-14 13:07:54
4
2020-04-14 13:08:05
5
2020-04-14 13:08:19
6
2020-04-14 13:08:32