عن الأكاديمية

في عام 2003 قام سمو الشيخ سعيد بن زايد آل نهيان بافتتاح اكاديمية نادي الوحدة لكرة القدم، هذا الصرح الكبير والهام في مسيرة تقوية أساس قطاع الناشئين بالنادي، بعد اكمال البنية التحتية لهذا المشروع الضخم. هذا المشروع الرائد، يستفيد منه أكثر من 200 لاعب، منهم 50 لاعبناً ضمن المنتخبات الوطنية.

تمتلك الأكاديمية إمكانيات عالية المستوى، لما فيها من ملاعب ومنشآت ومرافق ومعدات وأجهزة على أحدث طراز، بالاضافة الى غرف خاصة للاعبي الأكاديمية، ومكاتب للادارة ووحدة طبية متكاملة، وصالات استقبال وقاعة للمؤتمرات الصحافية والرياضية والثقافية. وقد أشاد ممثلو الاتحاد الدولي لكرة القدم ( فيفا ) في العديد من المناسبات بإمكانيات النادي العالية.